وفود تضامنية من قافلة شريان الحياة الخامسة تزور نماء بجباليا

زارت وفود تضامنية وصلت إلى قطاع غزة ضمن قافلة شريان الحياة الخامسة، الجمعية الوطنية للتطوير والتنمية ” نماء ”  وكان في استقبالهم أ. بلال البرش المدير التنفيذي للجمعية  و أ . نزيه البنا مدير وحدة المشاريع ,ويأتي ذلك في إطار الجولة التي نفذتها القافلة علي عدد من المؤسسات والجمعيات الخيرية في القطاع .
ورحب البرش  بالوفود الزائرة مقدما شرحًا وافيًا عن الجمعية ونشاطاتها وطبيعة الخدمات الإنسانية التي تقدمها والمشاريع التنموية التي تقوم بها، مشيراً إلى ” صعوبة العمل الإنساني في فلسطين عامة وفي قطاع غزة على وجه الخصوص نظرًا للحصار المضاعف الذي يتعرض له القطاع” .
واستعرض البرش ” آثار الحصار الكارثية بالأرقام، وتبعات الحرب المدمرة، مؤكداً أن الشعب الفلسطيني يأمل أن تستمر هذه الجهود الرسمية والشعبية في سبيل إنهاء الاحتلال والحصار عن الأراضي الفلسطينية
وبين البرش أن غزة تحتاج إلى إعادة أعمار لآلاف المباني والمرافق والمؤسسات جراء الحرب والتدمير الإسرائيلي، وأن هذا الأمر منوط بفتح المعابر وفك الحصار، وأن كافة أموال الدعم ودعوات الأعمار لن تجدي نفعاً ما دام الحصار مشدداً.
ودعا البرش الوفود للاطلاع على آثار الحصار والحرب ونقل الصورة الحقيقية للعالم في محاولة لتشكيل قوة ضاغط تدفع تجاه وقف معاناة القطاع والسكان، ومحاربة الظلم الإسرائيلي بالوسائل السلمية والتحركات الشعبية والجماهيرية.
من جهتها أكدت الوفود  :” إن هذه الزيارة تأتي في إطار التواصل مع الجمعية وتعزيز العلاقات من خلال الإطلاع على أعمال الجمعية , حيث تم التباحث والتشاور حول المشاريع والبرامج التي تقدمها الجمعية وإمكانية دعم المشاريع التنموية وإمكانية تعزيز التعاون المشترك بين المؤسسات، مؤكدين رغبتهم  في تقديم يد العون بكافة أشكاله للشعب الفلسطيني “.
وأبدت الوفود إعجابها بالصمود الفلسطيني ورفضه في الوقت ذاته للحصار الإسرائيلي والظلم الواقع على مليون ونصف المليون فلسطيني، مشيراً إلى ما شاهده من دمار وخراب.
وأعربت الوفود عن شكرها وتقديرها لحسن الاستقبال والضيافة التي شهدتها خلال زيارتها لقطاع غزة ، ووعد إدارة الجمعية ببذل كافة الجهود لمساعدة كافة فئات و شرائح المجتمع الفلسطيني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق